محمد الناصر للتخليص الجمركي


    ضيدان بن قضعان ومدغم أبوشيبة

    شاطر
    avatar
    الشبل
    عضو

    عدد الرسائل : 29
    العمر : 32
    الموقع : أبها
    نقاط : 96
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 24/08/2010

    ضيدان بن قضعان ومدغم أبوشيبة

    مُساهمة  الشبل في الجمعة 15 أبريل 2011, 4:22 am

    مدغم ابو شيبه
    للحـزن ساحـاتٍ بصـدري مثـل ساحـات القـتـال

    فيهـا الاصيـل مــن المـهـار تـعـوّد بخيالـهـا


    ولا يطفـي حـر مابـي مـن حـرايـق وأشتـعـال
    الا الدمـوع اللـي مـن عيـونـي يـهـل هلالـهـا


    لازال فيـهـا دمعـتـيـنٍ لـلـفـراق ولاتـــزال
    ذكـرى هنـوفٍ كـل يــوم أحطّـهـا وأشتالـهـا


    راحـت عسـى الله مايلحقنـي مشاريـه الـرجـال
    تقـول كنّـي ماخلـقـت مــن الـتـراب الاّلـهـا


    عـزّ الله أنّـي مانسيـت أفعالهـا بـنـت الـحـلال
    لـعـل ربــي مايجازيـهـا بـســو أفعـالـهـا


    أكبـر جريمـه ترتكبهـا فالهـوى مـن وسـع بـال
    هــذي ضحايـاهـا بقلـبـي شـيـدوا تمثالـهـا


    وشلون تهجرني وأنـا مالـي علـى الهجـر أحتمـال
    وشلـون تهملنـي وأنـا مانيـب أطيـق أهمالـهـا


    وشلـون تقطعنـي بسيـف البعـد قطّـاع الوصـال
    وأنـا لـو أقطـع عـرق قلبـي ماقطعـت اوصالهـا


    وشـلــون ماتشتاق,,ماترحم,,ماتذكر,,مـاتـسـال
    وشـلـون ماتطـلـق يـديـنٍ كبـلـت بأغلالـهـا


    وشلـون مايـطـري عليـهـا لاتفـيـت فالـظـلال
    متشـبـثٍ لاوقـفـت جنـبـه قـعـد بظـلالـهـا


    مكسور خاطر والسـوال أعـووووذ مـن ذل السـوال
    يامـا أنتظـر مـن بـرج هاتفهـا يبـث أرسالـهـا


    لكـنّ مـال الآدمـي حيلـه لامـن الـحـظ مــال
    الميلـه اللـي فـال ربـي خيـر لـه مـن فالـهـا


    هـي افقدتنـي مـن هنـا .. وأنـا فقـدت الاتصـال
    مــن يــوم راحــت لارسايلـهـا ولا جوالـهـا


    ياقـسـوة الايــام والـحـظ الــردي والاتـكـال
    علـى مقولـة ( للمواقـف والـلـزوم ارجالـهـا )


    يالله دخيلـك مـن تردّايـة نصيـب وشـيـن فــال
    مـن حيـرة آمـري ليـت عنـدي حيلـةٍ وأحتالهـا


    أن أرخصت قـدري وطاحـت قيمتـي والهجـر طـال
    قولولـهـا تـتـرك مكابـرهـا وتـاخـذ بـالـهـا


    أنا من اللي فوق .. فوق و هاي..هاي و عال .. عال
    تركـد ويركـد عمّـهـا معـهـا ويـركـد خالـهـا


    لاوصـلـت للـحـد هــذا لانـقـاش ولاجـــدال
    تبـعـد وتنـكـف الامــور دقاقـهـا وجـلالـهـا


    لو المفارق صعـب والنسيـان ضـرب مـن الخيـال
    ارخـاي راســي لايــروق الـهـا ولايحلالـهـا


    احفـظ لهـا قيمـة غلاهـا وأنتظرهـا مـن شمـال
    وإذا نستـنـي هــذي الدنـيـا وهــذا حالـهـا


    أمّا أني أنساها .. نسى الله مـن نسـى ذاك القبـال
    ياااااصـبّ روحـي صـب دلتّهـا علـى فنجالـهـا


    قولولهـا لاستخسـرت فيـنـي ريالـيـن أتـصـال
    تهـدي علـى ( جمعيـة الصـم البكـم ) جوالـهـا






    رد ضيدان بن قضعان مجاراتاً لقصيدة ابو شيبة :





    عزّ الله أنّي مبطيٍ ما أوحيت من غرّ الجزال
    قصيدةٍ تبري خوى راسي واقـوم ابرالهـا



    إلين لدت شبح عيني غصب وأغراني جمال
    اللوحه اللي تسجد الريشه على صلصالهـا



    رسامها ماكان (سلفادور) أو كـان إحتمـال
    دوبي لمحت البارحه برقه .. وعيني يالها..



    من عين لايمكن تلد الشبح في لعب العيـال
    تشبح كثير أسمـاء وتقراهـا ولاتقرالهـا



    واليوم لو ماحب (ابوشيبه) ولاابغي له مجال
    غصبٍ علي أثني عليه إليا حصـل مجالهـا



    أنشهد أنّه صاغ له من هاي هاي وعال عال
    قصيدةٍ تسوى دواويـن (الربَيَـع) الحالهـا



    قصيدةٍ دشت مزاجي غصب مافيهـا جـدال
    تقول أنا من رتب اللولـو علـى سلسالهـا



    وأنا القصيده لااعجبتني ما التفت لقيل قـال
    والرابح اللي يجزي الحسنه بعشر أمثالهـا



    حقٍ علي أعيدها وآقف لهـا قـدر وجـلال
    وأقول : صح الله لسان الشاعر اللي قالهـا

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس 22 فبراير 2018, 8:57 pm